الرئيس التنفيذي ل"تمويل" عادل الشيراوي يوجه دعوة للمستثمرين بدخول السوق العقارية

الرئيس التنفيذي ل"تمويل" عادل الشيراوي يوجه دعوة للمستثمرين  بدخول السوق العقارية

من خلال كلمة إلقاها أمام الوفود الاستثمارية المشاركة في المؤتمر الثاني للعقارات في الشرق الأوسط، أكد فيها الرئيس التنفيذي لشركة "تمويل" العقارية الإماراتية عادل الشيراوي عن حرصه لدعوة المستثمرين إلى أخذ عدد من المؤشرات في الاعتبار للإقبال على الاستثمار العقاري في السوق الخليجية، وأولها وجود شركات تمويل دائمة للمشروعات العقارية ومدى مرونتها ومدة الشروط التمويلية.

فضلا عن مؤشرات المردود الاستثماري للإيجارات بالإضافة إلى مؤشرات ارتفاع أسعار العقارات واخيرا مدى التداول العقاري في السوق الثانوية.

ركز رئيس التنفيذي لشركة /تمويل/الشيراوي/ على البحث في ديناميكيات قطاع العقارات وما يتضمنه من نقاط ساخنة كمسائل التمويل وخياراته - إلى موضوعات العرض والطلب وأداء السوق الإقليمية في ظل الظروف العالمية السائدة، مشيرا إلى السياق الذي يسير عملياتها التوسعية، والعوامل التي يجب على المستثمرين درسها قبل اتخاذ القرارات في شأن الاستثمار فيها.

ولفت الشيراوي إلى عدد من العوامل التي ساهمت في جعل الخليج مقصدا للاستثمارات الأجنبية

وتقدر دراسات العام 2004 حجم السوق العقارية لدول مجلس التعاون الخليجي بنحو 90 مليار دولار، في حين تشكل دولة الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية الحصة الكبرى منها بنسبة 80 في المئة من مجمل السوق.